TAR - 2

أخوكم / عمر بن حمد الماضي

رئيس مجلس الإدارة

أكملت الشركة السعودية للأسماك (الأسماك) في ٢٠٢٠م عامها الأربعين منذ تأسيسها، وهي شركة مساهمة مدرجة برأسمال قدره أربعمائة (٤٠٠) مليون ريال سعودي يساهم فيه صندوق الاستثمارات العامة بنسبة ٤٠% وتمثل الـ ٦٠٪ المتبقية ملكية المستثمرين الأفراد. وقد حرصت الشركة منذ بداياتها على أن تكون ضمن الشركات الرائدة في دعم خطط التنمية الوطنية من خلال تطوير الثروة السمكية في مملكتنا الغالية بالإضافة الى تمكين مشاركتها الفعالة ضمن استراتيجيات تحقيق الأمن الغذائي وزيادة الصادرات إضافة الى مبادرات رفع مستوى جودة الحياة. وتسعى الشركة دوما لتحقيق رؤيتها المتمثلة في أن تكون منشأة مبادرة وفاعلة تحافظ على مركزها الريادي في قطاع حساس، تعمل في وطن طموح وتتفاعل وتتكامل مع اقتصاد مزدهر لخدمة مجتمع حيوي. كما تعد " الأسماك “من الشركات المتخصصة في مجالها وتمتلك خبرات متراكمة استثنائية وبنية تحتية متقدمة في قطاع الصيد البحري والاستزراع المائي والخدمات اللوجستية وقطاع الصناعات الغذائية للمأكولات البحرية والقطاع التجاري بشقيه (الجملة والتجزئة) بالإضافة إلى تشغيل وإدارة عدد من نقاط البيع المتخصصة في تقديم المأكولات البحرية الطازجة والمطهية في المدن الرئيسية بالمملكة. وتوفر الشركة منتجات ذات قيمة غذائية عالية تتواءم مع التوجهات الدولية لتحسين جودة الحياة من خلال نمط غذاء صحي ومفيد وتساهم الشركة بفاعلية في تحقيق الأمن الغذائي للمملكة من خلال التركيز على الجودة والسلامة الغذائية والتطوير المستمر. إن التزام الشركة التام بشروط وضوابط الجودة الواجب اتباعها في سلسلة انتاجها وحفظ وعرض منتجاتها جعلها محل ثقة المستهلك، مما مكن منتجاتها (تحت العلامة التجارية – "الأسماك") من تحقيق رواج وقبول واسع لدى عملائنا داخل وخارج المملكة. ولا زلنا في "الأسماك" نتطلع بثقة إلى مستقبل أكثر إشراقاً، لنمو وتطور الشركة كما أن مجلس الإدارة حريص كل الحرص على الحفاظ على مصالح المساهمين والوصول الى أفضل النتائج. أصالة عن نفسي ونيابة عن زملائي أعضاء مجلس الإدارة وجميع زملائي منسوبي الشركة، نرحب بك ضيفنا العزيز في موقعنا الالكتروني متمنين لك تجربة ممتعة ومتطلعين الى تحقيق رضاكم في جميع أعمالنا بإذن الله.