أحد القطاعات الرئيسية المعني بتحقيق الضور القوي في السوق المحلية إلى جانب دعم وتنمية آليات البيع والتسويق لتتعدى النطاق المحلي وصولاً إلى التصدير الخارجي، يعمل القطاع التجاري على عدد من المحاور وهي:


  • مبيعات التجزئة: من خلال عدد من المحلات المملوكة بالكامل للأسماك والمتوزعة جغرافياً على عدد من المناطق في المملكة وتعمل الأسماك على زيادة الحضور والتغطية الجغرافية لتنمية المبيعات وزيادة الحصة السوقية بالإضافة إلى تدشين عدد من قنوات البيع الحديثة من خلال تطبيقات الهواتف الذكية. تقدم الشركة في محلاتها باقة من المنتجات الطازجة المُحضرة يومياً من مزادات الأسماك في مختلف مناطق المملكة ومن حصيلة الصيد لمراكبها التي تجوب عباب البحر الأحمر والخليج العربي يومياً لنقدم تنوعاً مدروساً من المنتجات البحرية تحت سقف واحد.


  • مبيعات الجملة: تعمل الشركة في عدد متنامي من المنتجات الغذائية البحرية والذي يزيد عن سبعون صنفاً متنوعاً بين منتجات طازجة ومجمدة ومنتجات مُصنعة من مصادر مختلفة محلية ومستوردة لنقدم لعُملائنا في قطاعات متعددة مزيجاً متنوعاً من خيرات البحار بما يُلائم متطلباتهم واحتياجاتهم وبمستوى الجودة الذي يتوقعونها. نعمل في الأسماك على تلبية طلبات مستهلكي المنتجات البحرية من المطاعم والمستشفيات وشركات الإعاشة وقطاع الإيواء ومصنعي الأغذية من عدة مصادر معتمدين على قدراتنا في سلسلة الإمداد وخبرات فريق العمل المتراكمة وجودة المنتجات التي نتعامل معها.


  • المطاعم المتخصصة: تُدير الشركة عدداً من المطاعم المتخصصة في المأكولات البحرية، ونعمل في نفس الوقت على تطوير التجربة والدخول في تحالفات مع سلاسل مطاعم محلية ودولية متخصصة لنقل التجربة وتطوير المنتجات لتعزيز ثقافة الأكل الصحي في المملكة وزيادة استهلاك الفرد من المأكولات البحرية لما فيها من قيمة غذائية عالية.


  • الامتياز التجاري: تمنح الشركة لرياديي الأعمال فرصة الحصول على الامتياز التجاري للعلامة التجارية (الأسماك) وفق ضوابط وشروط تضمن الحفاظ على مستوى الجودة المستهدف وتفتح آفاقاً واسعة لنمو حصة الشركة السوقية بالتعاون الناجح مع رياديي الأعمال الراغبين في تحقيق عوائد مجزية من خلال العمل والتعامل مع الشركة السعودية للأسماك.